الاخبار

كيف تعرف الغرب على مذهب الشيعة؟

أقيمت جلسة تخصصية حول نظام التربية الجسمية للجامعات والحوزات العلمية في الجامعة الرضوية للعلوم الإسلامية.

أقيمت جلسة تخصصية حول نظام التربية الجسمية للجامعات والحوزات العلمية في الجامعة الرضوية للعلوم الإسلامية.

وقال أستاذ جامعة الكاثوليك في باريس الشيخ سعيد جازاري إن الدراسة حول مذهب الشيعة وتاريخ ظهوره والمسائل المرتبطة به، بدأت أول مرة في عام 1940 في استرسبورغ بفرنسا.

وتابع أنه بعد عام 1940 بدأ منهج دراسة الشيعة في جامعة أكسفورد وبعد ذلك في جامعة شيكاغو.

وخلال إشارته إلى أنه تم التعريف بالشيعة بين الغربين على أنهم فرقة، قال: حتى عام 1960 كان يتم التعريف بالشيعة في بحوث الجامعات الغربية على أنهم فرقة إسلامية صغيرة.

وأضاف جازاري أنه بعد ذلك وبجهود شخص باسم “هنري كوربن” ارتفع مستوى النظرة للشيعة من قبل الغرب وخاصة في فرنسا، مؤكدا حالياً الغرب يعرف الشيعة على أنهم مذهب ذو تأثير في الإسلام والعالم، وانعكس هذا التفكير بعنوان مادة دراسية وهي مستمرة إلى يومنا هذا.

كما لفت إلى أنه بناءً على تعريف “كوربن” للشيعة على أنهم تيار باطني نابع عن حقيقة الإسلام. حيث تم التأسيس لهذا النظرة في زمان “كروبن” وبعد ذلك استمر على شكل فكر قوي في فرنسا وإنكلترا.

وفي تتمة حديثه قال أستاذ جامعة الكاثوليك في باريس إن الحوار بين مسيحي فرنسا وإيران قبل الثورة، تم ولبضع ساعات فقط وذلك في صالة المراسم في مطار “مهرآباد” وكان بين بابا المسيحين وعلماء الشيعة آنذاك، ولكن حالياً تمت إقامة جلسات كثيرة في هذا الإطار بينهما.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق